الاثنين، 11 نوفمبر 2013

معجزة يكتشفوها الامريكان عن الرسول بعد 1400 عام لن تصدق

 القران الكريم والسنة النبوية يشتملون على الكثير من الاعجازفى الكون وابداع الله فى خلقة وهناك الكثير من المواقف التى حدثت فى عهد الرسول صل الله علية وسلم التى بها الكثير من الاعجاز والقران الكريم بها الكثير من الايات التى تشتمل على اشياء توجد فى العصور الحديثة وهى دليل قاطع على ان دين الاسلام هو دين الحق واخر الاديان والعجيب انه يتم اكتشاف تلك الحقائق على يد الاجانب غير المسلمين الذين ينفقون مليارات الدولارات من اجل اكتشاف حقائق مثبته فى القران والسنة

نتيجة بحث الصور عن صورة



واليكم تلك القصة التى حدثت لسيدنا محمد ولكن تم تاكيدها فى العصر الحديث والعجيب فى الامر انه تم انفاق اكثر من 100 مليار دولار من اجل اكتشاف تلك الحقيقة التى حدثت للرسول الكريم حيث طلب كفارمكه من سيدنا محمد ان يقدم لهم معجزة حتى يصدقوا كلامه وكان طلبهم ان يقوم بشق القمر الى قسمسن واذا حدث ذلك سوف يؤمنوا بالله وان سيدنا محمد رسول الله وفى يوم كان القمر بدر فسال سيدنا محمد الله ان يحقق له ماطلبوا حتى يامنوا وبالفعل انشق القمر الى نصفين جزء كان على جبل الصفا والاخر على جبل قيقعان وبالفعل شاهدوا ذلك ولكن العجيب انهم قالوا ان محمد سحرهم وقرروا ان ينتظروا راى الناس فى المناطق الاخرى لان بتاكيد لن يستطيع ان يسحر الناس جميعا وبالفعل جاء اهل البادية ليقولوا انهم شاهدوا انشقاق القمر وولكن ايضا ابو جهل والذين معه من المشركين اصروا انه نوع من السحر الدائم ولم يؤمنوا وبعدها انزل الله بهم اية وفى العصر الحديث وفى احد محاضرات دكتور زغلول النجار وهو يحكى قصة احد الاشخاص الانجليز الذين اسلموا واصبح رئيس الجالية المسلمة من البريطانين ويدعى داود موسي وقال انه عندما كان يبحث عن ديانه فاخبره احد الاصدقاء الى ترجمة بعض ايات القران وكان منها سورة القمر وتفرك فى كلمة هل انشق القمر قبل ذلك وبعد ذلك قفل المصحف ولم يفتحه مره اخرى وفى احد الايام وهو يجلس امام التلفاز يشاهد احد البرامج وكان بها ثلاث علماء امريكان وكان المذيع يحاورهم بسبب انفقهم مليارات الدولار على الابحاث والرحلات الى الفضاء بجانب ان هناك ملاين الفقراء يتضورون جوعا وكان ردهم ان تلك الابحاث تسعد فى انتاج الكثير من الاشياء التى تفيد البشرية فى الغذاء والدواء ولقد تطور الحديث للكلام عن رحلة الى القمر وقال احد العلماء انهم يدرسون مدى تشابه بينه وبين الارض وخلال الكلام قال معلومة عجيبه شاهدوها على سطح القمر وهى تدل على ان القمر قد انشق فى يوم من الايام وعاد مره اخرى وهنا عندما سمع داود موسي ذلك قفز من مقعده وقال ان تلك معجزة محمد التى وردت فى القران وبان الاسلام هو دين الحق


هناك تعليق واحد: