الثلاثاء، 19 مارس 2013

عريس يشبك خطيبته بداخل قفص الأسود


حفل خطوبة مدهش كثيراً وقد يكون الأول من نوعه، حيث قدم العريس “محمد اليماني” البالغ من العمر 23 سنة، وهو لاعب سيرك “روما”، شبكة خطيبته بداخل قفص الأسود، وذلك حينما كان السيرك يقوم بإستعراض فقراته علي الجمهور، وكان حفل الخطوبة يحضره الأهل والأقارب، وزملائه رواد السيرك، والجمهور، الذي لأول مرة يشاهد حفل خطوبة داخل قفص الأسود.


نتيجة بحث الصور عن عريس يشبك خطيبته بداخل قفص الأسود



وقال العريس بأنه قد أصر علي إقامة حفل خطوبته علي عروسته “آية” البالغة من العمر 20 عاماً، داخل قفص الأسود، بعدما حاول إقناعها بأن يبتعدوا عن قاعات الأفراح المعتادة، محاولاً طمئنتها، نظراً لخطورة هذا الأمر الجنوني، وقال أنه سعيداً بذلك، نظراً لأنها هي الخطوبة الأول من نوعها، الذي يقوم فيها العريس بإقامة حفل خطوبته داخل سيرك “روما”، خاصة عندما يكون العروسين بين أسدين من أكبر أسود عالم السيرك.


وتابع العريس حديثه قائلاً بأنه طالباً بالسنة الثالثة في المعهد العالي للفنون المسرحية شعبة تمثيل وإخراج، وقد أحب عالم السيرك منذ الصغر ووالده كابتن “روما” الشهير، مدرب الأسود، وقد قد “اليماني” مع والده فقرة “الأرجل الذهبية”، والتي كانت بداية عروضه الأولي مع والده منذ 18 عاماً، وقدم بعدها بعض الألعاب كان من بينها، لعبة الشرائط الهوائية، ولعبة المطبخ الصيني، ولعبة الفاير، والتوازن، والتي كانت شقيقته “شهد” تشارك معه بعض العروض، وقدم أيضاً بعض الألعاب الأكروبات “السنتريك”، من شدة حبة لفنون السيرك.
وقرر اليماني إستكمال مسيرة والده في عالم ترويض الأسود بالسيرك “روما”، وتطرق إلي هذه العروض، بالرغم من خطورتها الشديدة، وقرر أن يقوم بتقديم فقرة ترويض إلي خمسة أسود بدون أي تردد، ولم يكتفي بترويض الأسود فقط، ولكن أراد أن يقدم شئ جديداً بالسيرك، لذلك قرر أن يقوم بترويض الأسود مع بعض الكلاب الأليفة.


نتيجة بحث الصور عن قفصنتيجة بحث الصور عن قفص
نتيجة بحث الصور عن قفص




السبت، 16 مارس 2013

اهم 5 أسباب تدفع الزوجين إلى الطلاق

في الحياة الزوجية، تبرز العديد من المشكلات بمرور الزمان، فمنها ما يظل أثره في أذهان الزوجين، والآخر يختفي بمجرد الحل، وبرزت أغلب المشاكل في العديد من قضايا الطلاق التي تعقد يوميًا في ساحات القضاء، ما بين خيانة زوجية وإفشاء الأسرار للأصدقاء وبخل.

نتيجة بحث الصور عن اهم 5 أسباب تدفع الزوجين إلى الطلاق






وترصد "أهل مصر" خلال التقرير التالي أبرز 5 مشكلات على المرأة أن تبتعد عنها لعدم حدوث تصادم في الزواج..

- غياب الثقة: 
من أحد أسباب انهيار الزواج، هو ظهور عدم ثقة بين الزوجين، فبمجرد اختفاءها تظهر حالة من شكوك والتغيرات في مسار العلاقة الزوجية، ويعقبه مشكلات عديدة تنتهي بخسارة الشريك، ويشعر أي من الطرفين بالنفور من العلاقة.

- الإفشاء بالأسرار:
وظهرت مشكلة إفشاء أسرار العلاقة الزوجية والمشكلات خارج المنزل كأحد أسباب الطلاق في الآونة الأخيرة، فكثيرًا ما يلجأ الطرفين إلى أحد الأصدقاء للبوح لهم بما يشعر به من ضيق أو ما يمر به من مشكلات، لتظهر مشكلة جديدة وهي تدخل طرف ثالث كثيرًا ما يعجز عن حلها ويخلق مشكلة جديدة تصل إلى الانفصال. 

- العنف الجسدي:
من أخطر ما يمكن أن يضرب العلاقة الزوجية، هو الإيذاء الجسدي للمرأة أو للرجل التي تبدأ بخلق الكراهية التي لا تغفر، ففي المجتمع الشرقي كثيرًا ما تلجاء الرجال إلى معاقبة المرأة بالعنف والضرب، أو كذلك الإيذاء عن طريق الإهانة والشتائم، فتعتبره المرأة أنه بداية لكراهية الزوج لها، وأن الحياة الزوجية لا يمكن أن تستمر.



- ملل في العلاقة:
بمرور الوقت يغفل الزوجه عن الزوج الاهتمام بالأسرة والبقاء معظم الوقت في العمل، وهو ما يؤدي إلى الشعور بالملل، فبمجرد شعور أي من الطرفين بالملل يبدأ العد العكسي لنهاية الزواج أو محاولة أي من الطرفين البحث عن التجديد خارج المنزل، ليكون في نهاية المطاف الحل عند الساحة القضائية أو الماذون.

- المسائل المالية: 

لا يمكن للحياة الزوجية أن تستمر من دون المال، والمسائل المالية هي الإدارة الفعلية للأسرة، واعتبرته الكثير من الزوجات من أحد أسباب الطلاق لعدم قدرتها علي تحمل المسئولية المالية وكيفية إدارة المال، فتسبب سوء إدارة المال إلي الطلاق، سواء بعدم قدرة الزوج، أو الزوجين معا، على الوفاء بمتطلبات الأسرة، أو بسبب الاختلاف في المزاج وترتيب أولويات الإنفاق بين الزوجين، أو عندما تتراكم الديون بسبب 

الأربعاء، 13 مارس 2013

الدكتورة الذى آثار ضجة على مواقع التواصل الأجتماعى


حوارًا مع صاحبة المبادرة رانيا هاشم، استشارى تطوير أعمال لدى بعض الشركات، للوقوف على أسباب تدشين حملتها. وفتحت رانيا صندوق أسرارها، خلال الحوار، كاشفة أنها استوحت فكرة مبادرتها من «الشريعة الإسلامية» لحل مشكلة الخيانة الزوجية إنقاذا للأسرة. ووجهت صاحبة مبادرة «التعدد شرع ورحمة» انتقادا لاذعا لمؤسسات المرأة والسيدات اللاتي يرفض مبادرتها، نافية اتهامها بالسعي للزواج من وراء حملتها، وإلى نص الحوار.

نتيجة بحث الصور عن كشفت النقاب عن وجهها فكانت المفاجأه




الدكتوررانيا هاشم صاحبة مبادرة “زوجى زوجك والتعدد شرع ورحمة ” أنها قد تبنت هذه الفكرة منذ سنتين , وأشارت انها تجددت هذه الفكرة بداخلها عند أستقبالها عدة رسائل من سيدات يشتكوا بسبب أزواجهن أنهم يريدون الزواج مرة أخرى وقامت بنشر قصة لأحد هذه السيدات على حسابها الخاص “فيسبوك ” وهذا هو ماسبب الأنفعال الشديد على جميع مواقع التواصل الأجتماعى .
قد أضافت الدكتورة رانيا أثناء حوارها فى برنامج الجمعة فى مصر الذى يذاع على قناة أم بى سى مصر الفضائية .فقد تلقت رسائل كثيرة من سيدات يخطبوا لأزواجهم ومن هنا بدأت الحملة مثلا “سيدة تقول زوجها حابب أنه يتزوج ولكن هو مش خاين وبموافقة الزوجة وانا أرى ان هذا حق دينى للرجل .واتصال اخر من سيدة متزوجة وعندها ثلاثة بنات وقالت انها تقبل فكرة ان زوجها يتزوج عليها قائلة “أفضل من أن يذهب للحرام” وأكدت انها ليست أفضل من أمهات المؤمنين عندما قبلو هذا السلوك .
مضيفه أنها قامت بطرح كتابين لتوضيح أفكار هذه الحملة .لكنها وضحت انها تنفى مسألة التعدد ولكن تحسرها فى الأرامل فقط وعقبت الدكتورة رانيا على ماقالتة أمنيه أن هناك علماء ينتموا للأزهر وقالو أن تعدد الزيجات هى رخصة للرجل والدليل هو بقوله تعالى ” ماطاب لكم من النساء” حتى القانون الفرنسى بيسمح للرجل بالتعدد فى علاقاته  وقد قال على لسان نبيه محمد ” رفقا بالقوارير ” وأكدت ان الله هو الذى خلقنا وهو الذى أصدر لنا هذه الاحكام 

السبت، 9 مارس 2013

حتى تملكين قلب وعقل زوجك بدون خجل افعلي هذه الأمور دون أن يطلبها

بدووون خجل دعك من الخجل افعلي هذه الأمور دون أن يطلبها زوجك ستكونين الوحيدة في قلب وعقل زوجك تملكين زوجا محبا لكي وتحاول النساء دائماً إرضاء الزوج ولفت انتباه وذلك بالقيام بتصرفات معينة، لكن وللأسف معظمهن لا يصلن إلى هذا الهدف وذلك لأن الزوجة لا تدرك ما يريده منها الرجل تحديداً من تلقاء نفسها، بل تحاول أن تسأله عن حاجاته. على الرغم أنه من الأفضل أن تكون على دراية مسبقة بما يتمناه.
إليكم بعض الأمور التي يتمناها الزوج من زوجته دون أن يطلبها:

نتيجة بحث الصور عن ‪tu capire‬‏




1- الحنان كالإحتضان والقبلة:يرغب الزوج بالشعور بمدى حب زوجته له ورعايتها واهتمامها به، لكن الرجال إجمالاً لا يعرفون كيفية التعبير عن الحب والمطالبة به، على عكس المرأة التي تصرّ على زوجها أن يلبي حاجاتها، لذلك يتمنى الرجل بينه وبين نفسه أن تغمره زوجته بحبها وتقترب منه لتحضنه وتقبّله من تلقاء نفسها ودون أن يطلب هو ذلك.
2- الحصول على هدية يحتاجها:النساء جميعهن يرغبن في الحصول على الهدايا، وبينما تهتم المرأة بقيمة الهدية الثمينة فالرجل يهتم برمزية الهدية أو بمدى حاجته لها وفكرة هذه الهدية، فسيحب الزوج أن تهديه زوجته شيئاً يحتاج إليه.
ففي الكثير من الأحيان يتمنى الرجل شراء أمر معين لكنه يحتفظ بالأموال ليوفر احتياجات زوجته وأولاده.
3- المفاجآت:الرجال كالنساء تماماً يحبون المفاجآت، لذا فاجئي الزوج بعشاء رومانسي أو رحلة سياحية لبلد يريد أن يزورها، أو اطلبي منه أخذ إجازة من عمله لبضعة أيام لتعبري له عن اشتياقك ورغبتك بتمضية الوقت معه.
4- الوقوف بجانبه وقت حزنه:إذا واجه الزوج مشاكل أو إن كان حزيناً لأمر ما حدث معه فعلى الزوجة الإقتراب من زوجها ومساعدته، والبقاء إلى جانبه حتى يخرج من أزمته.
5- تجنّبه عندما يغضب:وهذا هو أكثر ما يتمناه الرجل وهو أن تتجنبه زوجته عند غضبه وتحترم عزلته حتى يهدأ، إلّا أنّ أكثر النساء لا يقمن بذلك بل يتصرفن بطريقة مزعجة، ويصررن على معرفة ما يغضب زوجها دون مراعاة رغبته في عدم البوح أو أنه يرغب بالعزلة لبعض الوقت.
6- مساعدته في الأمور الصعبة:قد تكون الزوجة تفهم بأمور يستصعبها الزوج، وبالتالي إن كان يقوم بأمر ما فعلى الزوجة أن تظهر له اهتمامها بالأمر، ورغبتها بمعرفة ما يفعل لمساندته.